الأرشيف

نافذة أخرى ..

عفواً ..

لقد جئتَ متأخراً بخيبة ..

يمكنك التواصل عبر صفحتي الشخصية في الفيس بوك هنا 

https://www.facebook.com/aegdaljoman

وعبر التويتر 

aegdaljoman@

وعبر الانستقرام 

aegdaljoman@

ويمكنك مشاهدة لوحاتي عبر الفليكر 

http://www.flickr.com/photos/88262973@N07/

قناة اليوتيوب 

http://www.youtube.com/channel/UCsdrjjNuxyaOsDXzJ-K_E9w

و يتواجد كتاب جناح الليل في:

مكتبات تهامة

مكتبات الجنوب

مكتبات كنوز المعرفة

مكتبات أندلسية 

مكتبات فيرجن 

ويوجد نسخة الكترونية عبر متجر سيبويه هنا 

http://sibawayhbooks.com/book.php?id=627&name=%D8%AC%D9%86%D8%A7%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D9%84%20

وحتى يصلك الكتاب إلى منزلك سواء في السعودية أو الخليج يسعدنا التواصل مع المتجر سايبر بوك وبأسعار حصرية 

للتواصل مع المتجر لطلب نسختك cyber_book@

الشعلة الزرقاء

حُرر في 27 أكتوبر 2011م

تشعر أحياناً بدهشة تكرار التاريخ , وتناسخ المشاعر, أمام قطعة رسائلية بين أدباء يفترضون لهم عيشاً آخر لا سماء له ولا أرض , وسط بياض الصحائف يتناقلون حديثاً منقوص اللقاء والصوت .. ولست هنا في مقام المنصف أو الناقد ولكني كما أنا دائماً في هذا الركن أكتب لكم عن (كتاب) ولم يكن هذه المرة إلا رسائل كان يرسلها جبران خليل جبران إلى حبيبته مي زيادة , في الشعلة الزرقاء , كان متشحاً ثوب الرزانة والحيادية في بداية رسائله , وكلَّما مر وقت انخلع منه شيء , حتى أن أول رسائله ليست كآخرها , حيث أنه لم يصرح بالحب في بدايتها وصرح بجنونه في نهايتها , كان يكفكف حرفه في بداية حبه , وأطلقه في نهايته , أسكنه أودية قلبه وقد كان يحب الأودية , ونفحَهُ كعواصف الثلج كما كان يحبها إقرأ المزيد

فخ الرسائل !

.

.

قراءة لكتاب آخر , ومرة أخرى نعود لسلسلة دودة كتب :

كي أتجنب السقوط في فخ الرثاء الذي أكرهه والرومانسيات التي لا تجدي لن أكتب عن غسان كنفاني وإنما سأتركه هو يحدثنا عن نفسه …
كانت مقدمة شرسة ، افتتحت بها غادة السمان الرسائل الساخنة ، وكانت مقدمة رغم شراستها تدعو القارئ العابر أن يقرأ الرسائل ليس لأنها جريئة في عرضها ، ليس لأنها من رجل قد ترك حبه لوطنه وحبه لامرأة ليست له ، ليس لأنها إلى غادة ذاتها التي تفتخر أنه من بين رجالها الذين أحبتهم ، وأنه من رجالها الأحب إليها، بل لأنها أسرار ميت ، أسرار أديب كتب معاناته، وتطرفه في حبه ورفضه ، وكما يقول ميمرموس ( الناس يحسدون العظيم في حياته ويمدحونه في مماته ) وبهذا النبل الغريب الذي اقترفته غادة نشرته على سطور الأدب بحجة خروج هذه الرسائل من الخاص إلى العام كما تقول . 
ورغم الحب الذي كان يكنه غسان كنفاني إليها ، إقرأ المزيد

العيش في الزمان الصعب ..

.

.

.

هل يعيش العالم عصراً واحداً ؟

إن سؤالاً ضخماً يفتتح به الدكتور عبدالكريم بكار كتابه ( العيش في الزمان الصعب ), سؤال  له تبعاته وله أساليب عديدة في الإجابة بل وله فصولٌ تنطرح بين يدي الحياة لتقيم جزءاً واحداً من أجزاء إجابته , إن الزمن الصعب الذي نعيش فيه يفتح لنا الآفاق أفقاً واحداً له طريقته التي يجب أن نتهيأ للتعامل معه والتكيف معه كما ينبغي في أطر محددة ,صرنا نعيش المكان الواحد وتختلف أزمنته , فالمكان الواحد يضم الجمع الذي يعيش عوالمه المختلفة في ذات الإطار إلا أن الدكتور البكار أثبت أنه (على الأرض اليوم عالم واحد فقط ) .. إقرأ المزيد