انتظار

.

الحياة انتظار جميل ..

ووقوف على أبواب الترقب للكواكب الملتهبة ..

.

.

.

.

أول رسمة تنحصر في إطار 🙂

.

.

Advertisements

19 thoughts on “انتظار

    • الجمال يكمن في حضوركِ
      إذ أنه لا جميل من نفسه إلا ويتحد بالجميل في عين من ينظر إليه ..

      مرحباً أنثى . وأظنكِ كنتي تقصدين لا تتوقفي 🙂
      ومادمتي في الانتزار فهناك جميل ينتظرك

  1. ليس لك حلٌ إلا أن تكوني مبدعة .. الإضاءة جداً رائعة .. ثمة نافذة أخرى في الشمال .. بلغنا نورها .. نور الله حياتك بالإيمان .

    • التفاصيل قيمة باهظة
      لا يدركها إلا قليل , وقليل من هذا القليل من يحسن عرضها بطريقته التي تخصه ..
      ونافذة الشمال تبدو شرسة في ظهورها الذي لم تطلبه الصورة
      لكنه ظهر 🙂

      باهر ياسيدي ..

  2. أعجبني الأمل الذي يسطره حرفك ..
    وأبهرني ما رسمته أناملك ..
    والنور الذي يشع أملاً وتفاؤلاً..
    والانتظار الذي يحض على الصبر والتصبر ..
    والترقب لفرج من رب كريم ..
    ما شاء الله تبارك الرحمن ..

    أحبك أمل ..
    كما أحب إبداعك ..
    تقبلي مني أصدق سلام ..

    • صديقتي نور :
      أحياناً نخفق
      ونتوه
      ولانجد مشعلاً من مشاعل الأمل
      لكننا يبقى في نهاية السراديب أضواء ..

      أحبك يا صديقتي ..
      وأحب تواجدكِ الذي يشبهكِ
      في جمالكِ وروعتك
      والبياض الذي تحملين ..

  3. وسأزرعُني بقارعة الاِنتظار
    لِأبلغ نوافذ الأمل والتحف النور وشاحا يُدثرُني
    الجُمان
    القابعة خلف نوافذ الجمال
    عجزَ القلمُ أن يوفي حق البَياضُ أعلاه
    كُنتِ باذخة وسماء ماطرة
    فلا تحرمينا من هكذا هطول
    ودي

  4. “الحياة انتظار جميل ..
    ووقوف على أبواب الترقب للكواكب الملتهبة ..”

    وأجملها الذي يحمل في داخله اقتناصات الفرح
    ويرفع راسة للسماء والإبتسامة تملأ مُحيآه ويُردد كـ الطفل أنشودة تُشعره بسعاآدة قلبه
    عقد الجُمآن اللوحة رايقة جداً وهي من ستثذكر بكـ كثيراً لروعتكِ وجمال إبداعكِ ..
    أتمنى لكِ الفرح .. يآرب : )

    • هو الجمال الذي حضر بغتة ليغادر ..
      لا يقيم ولا يرحل ..!
      نكون معه وضده في نفس اللحظة ..
      ويبقى الانتظار أشودة المطر الحقول اليابسة ..

      أستاذ عبد الله ..
      تحضر فيحضر الجمال تقائياً بك ..
      شكرا لك

  5. هلووووووووووو : )
    جميلة كعادتك معلمتي
    تتضارب خبايا ما في الإطار لتخبرنا بأن القطار قد انطلق محمل بمزيد من الإبداع الملهم والحس المرهف والذوق الرفيع و هنالك دوماً شحنات مليئة بالحياة ينتظرها قلم وريشة وعند بوابة المحطة ينتظر جمهور رافعاً رايات تقدير وامتنان : )

    لك مني تحية وسلام

  6. دِثار الانتظار وشاح من العتمة لذا يسأمه المرء ويفر منه ما استطاع إلا هنا كان يكتنفه الأمل وشعاعه ويشرق من قاعه بخلايا جديدة
    لو كانت عنوان للإنتظار فقيناً لما كان أحب على الانسان من المقام أمام نافذته يستمد من الحياة

    وكم أنتِ جميلة .. سلمت أناملك
    :

    :

    :

    امممم …. وهل من مزيد ؟

قل شيئاً هنا ..

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s