شخص يودعنا ..

 

 

 

 

أدركت أننا لا نشفى من الحزن وأننا معه في حالة عشقية تصيبنا بفوبيا الفرح إن وجد أصلا نقيا في مرآة الوقت ..!

لانشفى منه حتى نتعثر به وندمى أكثر وأكثر.

كنت قد قررت أن لا أنازل الحزن في معارك أنا المنهزمة فيها

كنت قد قررت ؛ لكن قراراتنا لاتنفذ مادام هناك قدر نسير به ويسير بنا , وتستمر السيرورة إلى الأبد ونحن بيادق لعبة الشطرنج غير أن اللون الأسود يراودنا في كل مرة..

نحن لم نشف بعد ..

وجاء خبر كان كالملح على جرح مكشوف , فأوقف  النزيف ذهولاً لا شفاءً من الهطول الباكي في سواحلي الداخلية..

أكاد أعدّها لعبة.. كي أقنع حزني بأنه حان قبل موعده ..لكن لم تعد اللعبة أمنية الصغار فكيف وقد أنهكت الكبار بطلبها.

الخبر لم يكن أقل سوءاً من إنهداد ركن بيت سامق

فكأنه هو..

أو من أفول نجم شامخ

فكأنه هو..

أو انخطاف ضوء الصباح

فكأنه هو ..

ذاك المدون شخص الذي عُرف بقوة الكلم , وغزارة المعنى , وعمق الفكرة وحزن وخوف يرافقان ذاك على أمته ..

وذكرت الرافعي حين قال ” خُلق فصيحاً مبين اللهجة , له بيان ينبث من طبعه المصقول كالشعاع


أجل لقد كان هذا ( المدون شخص )

لكنه سيكون بعد ثلاث سنوات منتحلا منصبا آخر ..

سيعلق من النياشين ” مدون سابق ” ويكفينا أننا كنا في تلك الحقبة السابقة …

أجل تركنا مهدودي الركن فادح الصلابة في التدوين ومضى..

حزنا من أجل ذلك أستاذ التدوين شخص

ذكرنا  كيف كنت علما لا ينكره شيء..

ولا الورق الأبيض الذي يراودك أن تخفيه سطوراً من البلاغة ..

نسأل الله أن ييسر لك دربك ,وأن يوفقك في حياتك , وأن يجعل ما قدمته في ميزان حسناتك ..

التوقيع / مدونة عقد الجمان

.

Advertisements

8 thoughts on “شخص يودعنا ..

  1. آه يا عقد الجمان
    تخيلي لو رحل عنك الجمان!؟
    هكذا هو رحيل الأركان المفعمة بالحياة
    سنفتقد مبدع طالما انخنا مطايانا على اعتاب بابه
    نسأل الله أن يوفقه لكل خير
    اللهم آمين

    أدام الله لك عقدالجمان وجعلها في ميزان حسناتك
    اللهم آمين

    لك مني تقدير واحترام

    • فعلاً صدقت ..
      هكذا تذبل فينا الحقول إذا غابت عنها الشمس ..
      لكننا نسأل الله أن يوفقه في حياته
      وأن يبارك له فيما قدم ..

      وأن لا يفقدنا أمثاله وأمثالك في التدوين وفي الحياة كلها ..
      سأقول شكراً
      لكن لها امتنان في حروفها ..
      🙂

  2. الأخت الكريمة: عقد الجمان
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    صدمنى الخبر وهز كيانى هزاً
    لم أكن أتوقع أن يحدث هذا ويتركنا أبولمى ونحن نمر فى هذه المرحلة الفارقة فى حياة الأمة
    وهو ( الشخص) الجدير بهذه المرحلة التى تحتاج إلى أصحاب العقول المفكرة والكلمة الحكيمة الراشدة…
    لاأعرف سبباً لهذا الوداع المفاجء وإن كنت أدعو الله تعالى ألا يكون المانع سوء
    حفظه الله ورعاك وسدد على طريق الخير خطاه.
    وبارك الله فيك سيدتى الكريمة وأعزك

    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
      لم تقع صاعقة الخبر عليك ولا علي
      بل على كل المدونين الذين يعرفون شخص
      ويعرفون قلم شخص ..
      نسأل الله أن يكون المانع خيراً
      وأن نراه أخرى بين المونين
      إنها لهي أمنية ..

      شكراً لك أستاذي محمد ..
      وبورك حضورك الربيعي ..

  3. شكراً يا عقد الجمان ، يا أخت التدوين ، يا رفيقة الريشة والقلم ، أدين لك بذلك ، فمن يكتب عنّي كأنه يفديني ، إن لم أجد مغنماً من التدوين سوى مقالك هذا عن رحيل شخص مثلي لكفاني ، كيف لا ودعواتك تصلني ، شكراً لكرمك ، شكراً لكل بوح قلمك ، شكراً لكل إطلالتك هنا وفي مدونتي . أمل والله لا أجد كلاماً يسعفني وأنا أحزم حقائبي إلا دعوة فأقول فيها : اللهم اغفر لأمل صاحبة هذه المدونة ووفقها لطريق الخير وسدد رميها وانفعنا بأخوة ربت فوق ثلاث سنوات .
    ولا يفوتني أن أشكر كل مدون ومدونة عرفته في مدونته ومدونتي وهنا في أرضك المعشبة . يحفظكم الله جميعاً . شكراً شكراً يا عقد الجمان .

    • أستاذي شخص ..
      كيف تزجي الشكر على نحو من من قدم شيئاً , وهذا أقل ما يمكن أن نقدمه نحن لماقدمته أن في التدوين , لما قدمته من القول الصريح للأمة ..
      كيف تزجي الشكر ونحن من نقدمه إليك أزجى وأكبر ..
      والله إننا تمنينا لو قدمنا إليك ولو شيئاً من العطايا التي تعطيها
      والوصايا التي تسديها ..

      لكننا نسأل الله أن يبارك لك في وقتك وجهدك ونسأله أن يحالفك التوفيق في كل عمل تقوم به ..

      قد أقول لك أن كلمة عفواً مجازفة اقترفها كأنني قبلت أنني فعلت شيئاً وأنا لم أفعل شيء ..

      دمت مباركاً أستاذي في كل مكان تحط في رحالك

  4. قرأة الخبر في مدونته وساني جداً خاصه انه لم يترك لنا فرصه اخيره للتعليق على تدوينته وحزنت على فراق صاحب الحرف والكلمه والذي استفدت منه الكثير فقد كان معلمي ..
    لي عتب عليه على الاقل يترك مدونته مفتوحه يستفيد منها المارين بها او نمر نحن بها ونترك له سؤال فيها ..
    لاادري لماذا يريد ان تغيب حتى هي عن محركات البحث مثلما قرر هو ان يغيب عن التدوين ..
    امنياتي لك اخي الفاضل ابو لمى بالتوفيق في حياتك في الدنيا والاخره وان ييسر الله امرك كله دقه وجله ..

    وكل الشكر لكِ ايتها الفاضله ان تركتي لنا مساحه للتعبير لشخص بعد ان لم يتحها لنا ..

    • مرحباً أختي بوح
      مرحباً وأهلا وقد اشتاق المكان اليك ..
      واشتقت أنا إليك ..
      أما رحيل أخينا شخص أحزن الكثير ..
      فسيفقدون رمزاً بارزاً ونهراً جارياً كنا نشرب منه كلما جفت حلوق سيرنا من رياح الأزمات ..
      نسأل الله أن ييسر له أمره ..
      وشكراً لك أخرى على حضوركِ الفاااخر

قل شيئاً هنا ..

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s