.. أشعث ..

.

.

.

.

.

 

رأيتك وأنت تتكئ على عصا السني التي أودت

بك إلى ما أراه فيك الآن

انحناءة جذع مهدود

ساقين كغصني خريف

وعصا تتوكأ عليها ..!

لا أعرف ملامحك كما ينبغي

ولا قصتك

ولا صوتك

ولا شيء غير سنين عشتها من أولها

وتمسك بخيوط آخرها تكفي لبناء جسور لا تقف على شيء

ولا نهر معرفة بيننا ..!

سمعت صوتك لأول مرة

وكنت لا أعرفه ولا أعرفك

كان مدخلاً للموت ..!

شهقات تنسل من شقوق كلامك ..

تطبق على كل الأصوات التي رافقتك

كان صوتك شااهقاً رغم انخفاضه ..!

“اللهم اغفر لي وارحمني وأحسن خاتمتي”

وتمتمات أسمع أزيزها ولا أفهمها

فتداخلني الرعشة : هل أنت الأشعث؟!

أقسم على الله أن يبدلنا حياة أسمى , وموتاً أشهى , من ملذات الحياة أحلى

أقسم على الله أن يصلح قلوبنا وواقعنا …!

.

.

.

.

رجل اتخذ الطواف عادته من عشر سنين

رغم كبر سنه وهشاشة عظمه…!

Advertisements

18 thoughts on “.. أشعث ..

  1. سئمت تكاليف الحياة ومن يعش x ثمانين حولا لا أبا لك يسأمِ
    رأيت المنايا خبط عشواء من تصب x تمته ومن تخطئ يعمر فيهرمِ
    وأعلم ما في اليوم والأمس قبله x ولكنني عن علم ما في غد عمي
    ومن لا يصانع في أمور كثيرة x يضرس بأنياب ويوطأ بمنسمِ

    جائت مسرعة هذه الابيات
    ولم اجد ما أكتبه بعده

    • وكانت حكاية بنفسها ..

      فإن كنت كتبتها ولم تجد ما تكتبه بعدها فكذلك أنا قرأتها ولم أجد ما أكتبه بعدها ..

      بحضورك تحضر نسمات الفرح والسرور ..
      كن حاضراً لتمنح المكان فرحة

  2. رحلة تأمل عشناها معك عقد الجمان
    فلنجعل منها نافذة نور تشرق على أرواحنا
    و توقض ضمائرنا الغافية تحت أمواج الحياة
    لنستحضر ما نسيناه أو تناسيناه
    و نعد أنفسنا لمثل ذلك اليوم
    القاعدة : ( من شب على شيء شاب عليه )
    لنبلي شبابنا في الطاعة , سيأتي يوم لن نقوى إلا على بعضها .
    اللهم ثبت قلوبنا على دينك , ثبات حتى الممات .

    دمتي قلبا حيا بطاعة الله .

    • المصير المحتوم ..

      هرم أو موت فمن يهرب من الموت إلى الهرم لكي يستريح وماكلاهما مريح !!

      عجبت من تناقص قوته , وتهدم جسده ويسير على قدميه يجر أتعابه
      ليطوف لله سبعاً ..

      وليس من سمع كم رأى …

      صدقيني إنه يوقظ الغفلة

      سحابة …

      أنتشي لرؤية السحاب يحوم في سماء مدونتي
      فما بعد السحب إلا الهطول..

      أتمنى لكِ الخير

  3. وبين الغبراء والشعر الأشعث حكاية تسردهـا ملامح الصلاح
    ودمعة الخشية ، ونبرة التقى ، وتمتمات الذكر ، ومناجاة الله في كل حين.
    إن للناس ميزان ظالم مجحف ، يبخسون الناس قدرهم ، ولا ينزلون الكرام عند الله منازلهم ، الذين وهبهم الله نعمـاً باطنة ، لا يدرك كنهها إلا القلة الصالحون ، وقد يبتلي بعض الخلق بالنعم .

  4. وتفاصيل الصوت ترسم تجليات الخشوع …
    …………….
    ميزان الناس يبخس أهل الحق حقهم , فلا يحزن من طاشت منازله في كفة ميزان الخلق .. إذا رجحت به كفة رب الخلق ..

    سوف لن أذكر حضورك لأن تأملك سرق منه بريقه وفتح أفواه الحروف عجباً له ..

    دمت متأملاً ومدوناً لهذا التأمل ..

    سعيدة به

      • يحدث أن يكون للصوت تفاصيل وملامح
        يهطل حزناً أو فرحاً , فيقع على الأذن الجدباء منه بصدى موسيقياً
        فينبت في القلب النبات ..!

        تماماً كتفاصيل صوت الخشوع في صوت ذاك الرجل ..!

        ويحدث أيضاً أن تتوسل الأرض للسماء أن تتوقف
        كي لا تغرق الأرض ويهلك الزرع ..!

        وأمثلته كثير في فننا العربي السخيف (!)

        تحية إكبار للعودة
        وسأتجاهل السطر الأخير … 🙂

  5. جزاك الله خيرا أختي عقد الجمان………موضوعك ذكرني بحديث الرسول صلى عليه وسلم قال ((اكثروا من هادم اللذات)) مالدي اقوله……اللهم ارحم امي واغفرلها واجمعني معها في الفردوس الاعلى من الجنه…….واغفر للجميع المسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات………..واللهم احسن خاتمتنا………….ااااامين……..أسفه على الاطاله

    • أسأل الله أن يتغمد أمك بالمغفرة وأن يجعل قبرها نوراً وضياءً ..

      وأن يجمعك به في مستقر رحمته مع النبيين والصديقين والشهداء

      ومن يقرأ ومن يسمع

      آمين آمين

  6. اللهم آتنا سبل الهداية واغفر لنا وارحمنا وتوفنا
    مع الأبرار واحشرنا مع الأنبياء والشهداء والصدِّيقين .
    اللهم تقبّل ياذا الجلال والإكرام

قل شيئاً هنا ..

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s